الملكي دوت كوم
زائرنا العزيز اهلا وسهلا بك وبقلمك نورت المنتدى

الملكي دوت كوم


 
الرئيسيةبحـثس .و .جالمجموعاتالتسجيلدخول

                
                    

شاطر | 
 

 حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعود عبد العزيز

avatar

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 30/09/2009
العمر : 22

مُساهمةموضوع: حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً   الثلاثاء أكتوبر 13, 2009 2:28 am

بسم الله الرحمن الرحيم...
طبعا كلنا نعرف حق الرجل على المراه وحق المراة على الرجل
لكن فيه منا يجهل بعض الاشياء وفيه من ما يعرف شي ابد بتاتا البتة...
فمني لكم بعض الامور...أتمنى الكل يستفيد.المتزوج والمتزوجة والذي لم يتزوجو...الله يزوجكم دور هالسنه جميعا ان شاء الله...
اولاحقوق الرجل على المراه:
لا يجوز للمرأة أن تخرج شيئاً من بيت زوجها إلا بإذنه،
كما لا يجوز لها أن تتصدق إلا بإذنه،
ولا تعطي أهلها شيئاً من بيت زوجها إلا بإذنه،
وفي سنن أبي داود والترمذي وحسنه عن أبي أمامة الباهلي رضي الله عنه أن النبي عليه الصلاة والسلام قال في حجة الوداع:
(لا تخرج امرأة شيئاً من بيت زوجها إلا بإذنه. قالوا: يا رسول الله! ولا الطعام؟ قال: ذاك أفضل أموالنا)
ومعنى الحديث:
أنه إن لم يجز للمرأة أن تخرج شيئاً من بيت زوجها إلا بإذنه فكيف تخرج الطعام الذي هو أفضل أموالنا؟! لا يجوز لها. لكن إذا نظر المرء إلى بعض الأحاديث الأخر رأى قوله صلى الله عليه وسلم -كما في الصحيحين من حديث عائشة رضي الله عنها مرفوعاً-: (إذا أنفقت المرأة من بيت زوجها بغير إذنه فله مثل أجرها) فهذا بظاهره يؤذن أن تنفق المرأة من بيت زوجها بغير إذنه. وفي الصحيحين أيضاً من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي عليه الصلاة والسلام قال: (إذا أنفقت المرأة من كسب زوجها بغير أمره كان لها نصف الأجر)
فهذا يدل على أنها ليست آثمة، بدليل أن لها نصف أجر زوجها الذي اكتسب. وهذه الأحاديث لا يضاد بعضها بعضاً؛ لأن الأمر في الحديث الأول إنما يفرض على العرف، بمعنى أن يأذن الرجل إذناً دائماً للمرأة أن تنفق، أو أن تعلم المرأة من حال زوجها أنه إذا علم بإنفاقها للصدقات لم يتضايق ولم يمنعها -من خلال قرائن الأحوال-


فإذا علمت المرأة ذلك من أمر زوجها، وأنه إن علم بتصدقها من البيت لم يغضب؛ جاز لها أن تنفق ولها نصف الأجر.
ما إن كانت تعلم أن الرجل لا يأذن ويتضايق، فلا يجوز لها أن تتصدق،



قال الإمام البغوي : أجمع العلماء على أن المرأة لا يجوز لها أن تخرج شيئاً من بيت زوجها إلا بإذنه، فإن فعلت فهي مأجورة غير مأزورة، وهذا الإجماع إنما خرج من معاني بعض الأحاديث الصحيحة كحديث أبي أمامة الباهلي . إذاً: لا تضارب بين الأحاديث، لكن ينبغي أن نعلم شيئاً، وهو:


أن المرأة إن كان لها مال خاص؛ كأن يكون مهرها، لأن بعض النساء يأخذن المهر كله، فهذا المهر حقها، فلها مطلق الحرية أن تتصرف فيه بغير إذن زوجها. وهناك صورة أخرى ذكرها العلماء، قالوا: إن أعطاها الرجل مالاً خاصاً بها فلا ترجع إلى زوجها في الإذن، فلو كان يعطيها مصروفاً شخصياً فلها أن تتصرف به بحد معرفتها؛ لأنه صار ملكاً لها، لكن ينبغي للنساء أن يستأذن -ولا أقصد بـ(ينبغي) أنه واجب شرعاً- أزواجهن حفاظاً على قلوبهن من التغير، فهذا من حق الرجل على المرأة: أن تصون ماله، لا تبعثره ولا تنثره، إنما القيد في مثل هذه المعاملات بالمعروف. كما جاءت هند بنت عتبة إلى النبي عليه الصلاة والسلام، فقالت: (يا رسول الله! إن أبا سفيان رجل شحيح، فهل عليَّ جناح أن آخذ من ماله بغير إذنه؟ قال: خذي ما يكفيك وولدك بالمعروف)

أي: لا تأخذ بقصد تبديد مال الزوج؛ فإن هذا حرام ولا يجوز













كود php:
ثانيا من حقوق المراة على الرجل
:
ومن باب “الدين النصيحة” نذكر الآن حق المرأة على الرجل لعل الأزواج يتعظون فيتواصون بالحق ويتواصون بالصبر.

“إن لنسائكم عليكم حقا” وأول ذلك : أن يعاشر الرجل المرأة بالمعروف ، لقوله تعالى:”وعاشروهن بالمعروف” (النساء 19)… لقوله تعالى:”واللاتي تخافون نشوزهن فعظوهن واهجروهن في المضاجع واضربوهن، فإن أطعنكم فلا تبغون عليهن سبيلا إن الله كان عليا كبيرا”، ولقوله صلى الله عليه وسلم وقد سئل :”ما حق زوجة أحدنا عليه؟ فقال:”أن تطعمها إذا طعمت، وتكسوها إذا اكتسيت، ولا تضرب الوجه ولا تقبح ولا تهجر إلا في البيت” (3)

إن مظاهر اكتمال الخلق ونمو الإيمان أن يكون المرء رفيقا رقيقا مع أهله كما قال النبي صلى الله عليه وسلم:”أكمل المؤمنين إيمانا أحسنهم خلقا، وخياركم خياركم لنسائهم” (4)


فإكرام المرأة دليل الشخصية المتكاملة، وإهانتها علامة على الخسة واللؤم . ومن إكرامها التلطف معها ومداعبتها، اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم… ولقد عد النبي صلى الله عليه وسلم اللهو باطلا إلا ما كان مع الأهل…

2- ومن حق المرأة على الرجل أن يصبر على أذاها، وأن يعفو عما يكون منها من زلات… وقال بعض السلف : اعلم أنه ليس حسن الخلق مع المرأة كف الأذى عنها، بل تحمل الأذى منها، والحلم على طيشها وغضبها، اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم، فقد كانت نساؤه يراجعنه وتهجره إحداهن اليوم إلى الليل (5) .

3- ومن حق المرأة على الرجل أن يصونها ويحفظها من كل ما يخدش شرفها ويثلم عرضها ويمتهن كرامتها… لقوله تعالى:”الرجال قوامون على النساء”، ولقول النبي صلى الله عليه وسلم:”والرجل راع في أهله وهو مسئول عن رعيته” (6).

4- ومن حق المرأة على الرجل أن يعلمها الضروري من أمور دينها، أو يأذن لها أن تحضر مجالس العلم، فإن حاجتها لإصلاح دينها وتزكية روحها ليست أقل من حاجتها إلى الطعام والشراب الواجب بذلهما لها…

5- ومن حق المرأة على الرجل أن يأمرها بإقامة دين الله والمحافظة على الصلاة، لقوله تعالى:”وأمر أهلك بالصلاة واصطبر عليها”.

ومن حق المرأة على الرجل أن يأذن لها في الخروج من البيت إذا احتاجت إليه… بشرط أن يأمرها بالجلباب، وينهاها عن التبرج والسفور..والعطر والبخور..والاختلاط بالرجال ومصافحتهم… كما يحذرها من سماع الأغاني.

- ومن حق المرأة على الرجل أن لا يفشي سرها، وأن لا يذكر عيبها، إذ هو الأمين عليها، والمطالب برعايتها والذود عنها، ومن أخطر الأسرار أسرار الفراش، ولذا حذر النبي صلى الله عليه وسلم من إذاعتها… فإنما مثل ذلك مثل شيطان لقي شيطانة في الطريق فغشيها والناس ينظرون” (7).

8- ومن حق المرأة على الرجل أن يستشيرها في الأمور ولا سيما التي تخصهما وأولادهما، اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم… خلافا للأمثلة الجائرة الظالمة التي تنهى عن مشاورة النساء … [والأحاديث الضعيفة والموضوعة كمثل حديث :"طاعة المرأة ندامة"، وهو حديث موضوع (" الضعيفة" 435)، وحديث :"طاعة النساء ندامة"، وهو ضعيف (الصعيفة 794)].

9- ومن حق المرأة على الرجل أن يرجع إليها بعد العشاء مباشرة، وألا يسهر خارج المنزل إلى ساعة متأخرة من الليل… بل من حق المرأة على الرجل أن لا يسهر في البيت بعيدا عنها ولو في الصلاة حتى يؤديها حقها…

10- ومن حق المرأة على الرجل أن يعدل بينها وبين ضرتها إن كان لها ضرة، يعدل بينهما في الطعام والشراب، واللباس، والسكن، والمبيت في الفراش، ولا يجوز أ يحيف في شيء من ذلك أو يجور ويظلم.

-

إخوة الإسلام : هذه هي حقوق نسائكم عليكم، فالواجب عليكم أن تجتهدوا في أداء هذه الحقوق لهن، وأن لا تألوا جهدا في ذلك، فإن قيامكم بهذه الحقوق من أسباب استقرار البيوت وسلامتها وخلوها من المشاكل التي تؤرقكم وتفقدكم الراحة والسكون والمودة والرحمة.

الموضوع أعجبني كثير ومثل ماأستفدت حبيت أنكم تستفيدون...رجعت انقاه لكم عزيزتي حواء
يمكن احد يعبرنن هنيا...ام اويدم الله يهديهم بس..

تحياتيلكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
البرنس

avatar

عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً   الثلاثاء أكتوبر 13, 2009 3:44 pm

مجهود رائع ننتظر جديدك

اصدق وارقى الامنيات

احترامي
البرنس

_________________


لا تطمح بما دون الثريا

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ابو طلال

avatar

عدد المساهمات : 190
تاريخ التسجيل : 04/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً   الأربعاء أكتوبر 14, 2009 12:11 pm





يعطيك العافية
موضوع رائع واختيار موفق
الله يجوزك يا ابني ياسعود


تحياتي لك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت الصقر

avatar

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 13/09/2009
الموقع : رحمة الله عليك ياشيخنا

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً   الثلاثاء نوفمبر 24, 2009 12:40 pm

ماشاء الله الله يبارك فيك يارب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جوكر السعودية



عدد المساهمات : 39
تاريخ التسجيل : 20/09/2009
العمر : 21
الموقع : جدة

مُساهمةموضوع: رد: حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً   الأحد فبراير 21, 2010 5:15 am

موضوع مميز والى الامام
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حقوق المراة على الرجل والعكس.... مهــــم جــــداًاً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الملكي دوت كوم  :: الــمــلــكـــي دوت كــــوم :: حياة الاسرة Family life-
انتقل الى: